×
 
 
فئة المؤسسة
المركز الأول جمعية أطفالنا للصم- قطاع غزة

منذ انطلاقها عام 1992؛ تميزت »جمعية أطفالنا للصم« بتقديم خدماتها لرعاية تلــك الفئــة المهمشــة مــن الصــم الذين يعيشــون تحــت خط الفقر في قطــاع غزة،

وذلــك مــن خــلال تقديــم برامــج متنوعــة فــي مجالــي التعليــم والتأهيــل النفســي ليتمكــن الأصــم مــن إطــلاق صوتــه الصامــت فــي عالم يضــج بالأصوات. ومنــذ التأســيس آمنــت الجمعيــة بــأن للصــم دورا فــي بنــاء المجتمع والدولــة، وبأن تحفيزهــم علــى التفاعــل والانخــراط فــي المجتمــع المدنــي بــات ضــرورة وأولويــة، وحرصــت علــى المســاهمة فــي دعــم هــذه الفئــة فــي مختلــف مجــالات الحيــاة، لــذا عمــدت إلــى توظيــف نصــف كادرهــا مــن فئــة الصــم، ومســاعدة الأطفــال والبالغيــن مــن هذه الفئة فــي الحصول علــى فــرص التعليــم والتأهيــل والتدريــب المهنــي. ومــع جهودهــا الحثيثــة لتقديــم خدمــات وبرامــج عديــدة لهــذه الفئــة، باتــت الجمعيــة المــورد الأساســي المــزود للخدمــات والبرامــج المختلفــة فــي معظــم المراكــز والمؤسســات المعنيــة بالصــم.

وتمكنــت الجمعيــة مــن تحقيــق إنجــازات ملموســة علــى الأرض لدعــم فئــة الصــم فــي قطــاع غــزة، وذلــك بعــد أن أطلقــت الحملــة الأهم فــي مســيرتها عــام 2011، بالشــراكة مــع ســتة جمعيــات متخصصــة، والتــي شــملت تنفيــذ العديــد مــن الفعاليــات المختلفــة والاصــدارات التوعويــة مــن أجــل مناصــرة الأشــخاص ذوي الاعاقــة فــي قطــاع غــزة، حيــث جنــت ثمــار جهودهــا المتواصلــة عندمــا حصلــت علــى موافقــة وزارة التربيــة والتعليــم بافتتــاح مدرســة ثانويــة للصــم، وتشــغيل عــدد مــن هــذه الفئــة فــي أكثــر مــن مؤسســة وشــركة محليــة، بالاضافــة إلــى اعتمــاد لغــة الاشــارة علــى اللافتــات الارشادية فــي معبــر رفــح البــري وفــي عــدة مؤسســات وهيئــات خدماتيــة لتســهيل التواصــل لفئــة الصــم.

كمــا تولــي الجمعيــة اهتمامــا بالغــا بالمبــادرات الابداعيــة لموظفيهــا، حيــث قامــت العديــد مــن برامــج الجمعيــة علــى أفــكار وإبداعــات موظفيها، كبرامــج التأهيــل المهنــي والانتــاج الحرفــي والتــي أخــذت طابعــا عالميــا، هــذا باللاضافــة إلــى المبــادرات المختلفة التي تهدف إلــى خلق وتوفير فــرص عمــل للصــم ولاســرهم الفقيــرة، حتــى يتمكنــوا مــن الانخــراط فــي المجتمــع المحلي والعيــش بكرامة.

المركز الأول ( مكرر) جمعية الكفيف الخيرية- الخليل

حرصــت جمعيــة الكفيــف الخيريــة فــي مدينــة الخليــل علــى أن تكــون منــارة الامــللمــن فقــدوا نعمــة البصــر، فمنــذ تأسيســها عــام 1980 وضعــت الجمعيــة نصــب عينيهــا مهمــة خدمــة هــذه الشــريحة مــن المكفوفيــن وذوي الكف الجزئــي، وتقديم مــا يحتاجونــه مــن برامــج تأهيليــة وخدمــات تعليميــة وصحيــة مــن أجــل تعزيــز روح الامــل وحــب الحيــاة لــدى هــذه الشــريحة، وتمكينهــا مــن التكيــف مــع مجتمعهــا فــي ظــل الظــروف الصعبــة.

وأخــذت الجمعيــة علــى عاتقهــا مســؤولية وضــع برنامــج رعايــة شــاملة لهــذه الفئــة مــن المجتمــع، بمــا يشــمل الرعايــة الصحيــة والاجتماعيــة والتأهيــل فــي مجــالات مختلفــة، لــذا حشــدت الطاقــات للبحــث عــن الكفيــف واحتضانــه ورعايتــه عبــر تلبيــة الاحتياجــات المعنويــة وتأميــن المتطلبــات الماديــة للكفيــف، لاسيما توفيــر أحــدث التقنيــات المســاندة كنظــام (بريــل)، وتطويــر قــدرات الكفيــف ومهاراتــه، وذلك بهــدف رفع المســتوى الاكاديمــي والعلمــي للطلبــة المكفوفيــن حتــى يتمكنــوا مــن الانخــراط فــي المجتمــع والتفاعــل معــه إيجابيــا.

وترعــى الجمعيــة اليــوم حوالــي اثنيــن وخمســين طالبــا وطالبــة مــن ذوي الكــف الكلــي والجزئــي، حيــث توفــر لهــم المبيــت وخدمــة المواصــالات إلــى جانــب برامجهــا لتأهيــل هــذه الشــريحة. ولــم تــألُ الجمعيــة جهــدا فــي تقديــم الخدمــات اللازمــة لرعايــة الكفيفــات اللائي يرغبــن فــي اســتكمال تعليمهــن الجامعــي والدراســات العليــا، كمــا تُعنــى الجمعيــة برعايــة الاطفــال المكفوفيــن وتوفيــر كافــة مســتلزماتهم. وواصلــت الجمعيــة الســير علــى درب تطويــر خدماتهــا وبرامجهــا لتحقيــق أهدافهــا، والعمــل علــى تمكيــن المكفوفيــن ودمجهــم فــي المجتمــع، فقامــت بافتتاح مدرســة الكفيف الاساســية عام 1996، والتي احتضنت الاطفال بعد مرحلة التعليم التمهيدي حتى الصف الســابع الاساســي، كما عمــدت إلــى افتتــاح قســم لرعايــة الاطفــال مــا قبــل مرحلــة المدرســة عــام 2006 وذلــك بهــدف توفيــر احتياجاتهــم الاكاديميــة لتأهيلهــم لمرحلــة الدراســة، وحتــى يصبحــوا قادريــن علــى الانخــراط مــع أقرانهــم.

وســعت الجمعيــة إلــى تقديــم كافــة مــا يلــزم مــن ســبل الراحــة وتحســين حيــاة المكفوفيــن، حيــث أدخلــت العديــد مــن البرامــج التدريبيــة للطلبــة الخريجيــن مــن كافــة الجامعــات الفلســطينية، كبرامــج التدريــب علــى نظــام (بريــل)الخــاص بالمكفوفيــن، كمــا عكفــت علــى التواصــل مع مختلف الجمعيــات والهيئــات المعنيــة برعايــة ذوي الاحتياجــات الخاصــة مــن أجــل ضمــان الاســتمرارية وتحقيــق أفضــل قــدر ممكــن مــن الفائــدة لصالــح المكفوفين.

 ولتحقيــق رســالتها وأهدافهــا الانســانية، تضــع الجمعيــة اليــوم نصــب عينيهــا أهدافــا جديــدة لتأســيس قســم إرشــاد حركــي ونفســي، وفتــح قســم تعليــم مهنــي للطالــب الكفيــف، وإنشــاء مركــز صحــي لتقديــم الخدمــات الطبيــة لشــريحة المكفوفيــن، وافتتــاح فــروع جديــدة للجمعيــة فــي مناطــق مختلفــة مــن محافظــة الخليــل.

المركز الثاني سرية رام الله الأولى- رام الله

انطلاقا من إيمانها بأهمية المســاهمة في التنمية المجتمعية وتعزيز التماســك المجتمعــي، وتمكيــن فئــات المجتمــع مــن التفاعــل إيجابيــا فــي بنــاء الوطــن، أولت ســرية رام اللــه الاولــى اهتمامهــا نحــو توفيــر المســاحة اللازمــة لشــرائح المجتمــع المختلفــة مــن أجــل التفاعــل فــي مجــالات مختلفــة تصــب فــي تقويــة أواصــر المجتمــع الفلســطيني وترســيخ هويتــه الحضاريــة، وذلــك عبــر اســتيعاب شــرائح المجتمــع المختلفــة لاسيما الشــباب لدمجهــم في برامــج متنوعة تضمن التفاعل الهــادف وتعــزز روح الانتمــاء الوطنيــة والعمــل الجماعــي والوطنــي.

وعكفــت الســرية منــذ التأســيس عــام 1930 علــى تنويــع أنشــطتها والتوســع بحيــث تضمــن دمــج أكبــر شــريحة ممكنــة مــن المجتمــع دون تمييــز، طمــوح ومبــادر مــن خــلال اســتغلال طاقات أعضاء الســرية، ووجهــت أهدافهــا نحــو المســاهمة فــي التنميــة المجتمعيــة وبنــاء جيــل شــباب واع وتعزيــز القيــم المجتمعيــة والوطنيــة، عبــر المشــاركة في المجــالات الكشــفية والرياضية والفنية والثفافيــة والاجتماعية.

ومــن أجــل المســاهمة فــي تفعيــل دور أفــراد المجتمــع فــي مجــالات التنميــة المجتمعيــة، عمــدت الســرية إلــى تنظيــم الانشــطة والفعاليــات التــي تجمــع العائــلات الفلســطينية والشــرائح المتنوعــة بمــا يعــزز الترابــط الاســري والمجتمعــي، بالاضافــة إلــى تحفيز العمــل الطوعي لخدمة المجتمــع المحلــي. كمــا ســعت إلــى إبــراز الهويــة الفلســطينية دوليــا وذلــك مــن خــلال المشــاركة فــي فعاليــات رياضيــة وفنيــة وثقافيــة علــى المســتويين الاقليمــي والدولــي، وأبدعــت فــي إظهــار الحضــارة والثقافــة الفلســطينية بصــورة عصريــة وغيــر تقليديــة، لتــروي قصــة الشــعب الفلســطيني الصامــد المحــب للحياة.

ولاتزال ســرية رام اللــه الاولــى تحافــظ علــى نهجهــا فــي إطــلاق الفعاليــات والانشــطة النوعيــة التــي تحفــز علــى الابــداع المجتمعــي، مثــل بطولــة الشــهداء الســلوية للرجــال، والمخيــم الصيفــي التعليمــي للأطفــال والــذي يشــمل برنامــج مميــز يشــجع علــى إبــداع الطفــل، إلى جانب إطــلاق مهرجــان نــوار نيســان للأطفــال بالتعــاون مــع عــدد مــن المؤسســات المحليــة، والمشــاركة في مخيم التعبير الرقمي للفتيــان في مصر وتونــس، وإقامــة مخيــم رام اللــه للعمــل التطوعــي، ومخيــم المغامــرة والاستكشــاف فــي الاردن.

 كمــا واصلــت الســرية تنظيــم مهرجــان »رام اللــه للرقــص المعاصــر« منــذ عــام 2006 والــذي يجمــع فرقــا محليــة وعالميــة، واســتهدف المهرجــان فــي نســخة عــام 2013 ذوي الاحتياجــات الخاصــة، مســتضيفا تحــت شــعار »الاختــلاف طبيعــي« راقصيــن مــن ذوي الاحتياجــات الخاصــة مــن بريطانيــا وتونــس وبلجيــكا. وســاهمت الســرية فــي تأســيس شــبكة مســاحات للرقــص المعاصــر علــى المســتوى العربــي والتــي تضــم إلــى جانــب فلســطين كلا مــن لبنــان وســوريا والاردن، حيــث تنظــم الشــبكة مهرجانــات الرقــص المعاصــر ســنويا وبشــكل مشــترك مــا بيــن الــدول العربيــة الاعضــاء.

ذوي الاحتياجات الخاصة
المركز الاول السيد محمد العربي

بخطــى ثابتــة وطمــوح عــال تمكــن محمــد عــوض العربــي إبــن قطــاع غــزة مــن تخطــي إعاقتــه، وذلــك عبــر مســاهمته فــي تغييــر حيــاة الكثيرين من ذوي االحتياجــات الخاصة، فقــد أوجــد أفــكارا خلاقــة لحــل مشــكلة المقاعــد المخصصــة لــذوي الاعاقــة والتــي تعمــل بالتيــار الكهربائــي، حيــث قــام بتحويــل 21 مقعــدا كهربائيــا متحــركا للعمــل بالطاقــة الشمســية وخرجــت فكــرة تدشــين مشــروع الطاقــة الشمســية الاول والوحيــد علــى مســتوى محافظــات الوطــن إلــى النــور بتمويــل مــن برنامــج الامــم المتحــدة الانمائــي UNDP، وذلــك بهــدف معالجــة انقطــاع التيــار الكهربائــي المتكــرر، والحــد مــن تأثيــره علــى الاشــخاص مــن ذوي الاحتياجــات الخاصــة والتســهيل عليهــم للقيــام بمهامهــم اليوميــة.

وخــلال مســيرته العمليــة، أصــدر العربــي أول كتيــب حــول رياضــة ذوي الاعاقــة فــي فلســطين بعنــوان »آليــات التعامــل مــع الاطفــال مــن  ذوي الاعاقــة رياضيــا« والــذي تــم تمويــل طباعتــه مــن مؤسســة هانــدي كاب انترناشــيونال، كمــا قــام بتأســيس أول نــادي رياضــي لــذوي الاحتياجــات الخاصــة فــي قطــاع غــزة بمجهــوده الشــخصي، والــذي أصبــح مــن أفضــل الانديــة الرياضيــة علــى مســتوى القطــاع مــن حيــث تنشــئة جيــل جديــد مــن الرياضييــن.

ولــم تثنــه إعاقتــه مــن تحقيــق أحالمــه؛ حيــث حصــل علــى شــهادة البكالوريــوس فــي إدارة الاعمــال عــام 2009  ، كمــا يشــغل اليــوم عــددا مــن المناصــب كرئيــس مجلــس إدارة نــادي الســالم الرياضــي للاشــخاص ذوي الاعاقــة، وأميــن ســر اللجنــة البارالومبيــة الفلســطينية بالانتخــاب نظــرا لتميــزه فــي خدمــة الجانــب الرياضــي لــذوي الاعاقــة علــى مســتوى الوطــن، وعضــو فــي مؤسســة المجموعــة المركزيــة لــذوي الاعاقــة، ونائــب رئيــس مركــز الهمــم الشــبابية، وعضــو مجلــس إدارة منظمــة أنصــار الاســرى.

 وطمــوح العربــي لــم يتوقــف عنــد هــذا الحــد، فهــو يأمــل بالترشــح للمجلــس التشــريعي الفلســطيني ليمثــل ذوي الاحتياجــات الخاصــة، وذلــك مــن أجــل خدمــة هــذه الشــريحة وتســليط الضــوء علــى واقعهــا، ولحشــد الدعــم والمســاندة مــن قبــل المؤسســات المختلفــة، بمــا سيســهم فــي تمكيــن الاشــخاص مــن ذوي الاحتياجــات الخاصــة مــن التأقلــم والتغلــب علــى الصعوبــات التــي تحيــط بهــا، لا سيما وأن هــذه الفئــة قــادرة علــى التميــز والابــداع والعطــاء والمشــاركة فــي عمليــة البنــاء والتنميــة فــي الوطــن

المركز الثاني السيد خالد شعبان فرارجة

بعــزم وثبــات تحــدى خالــد شــعبان مــن مخيــم الدهيشــة فــي محافظــة بيــت لحــم إصابتــه بشــلل الاطفــال فــي الجــزء الســفلي مــن جســمه، فســعى إلــى تطويــر مهاراتــه وقدراتــه الرياضيــة فــي لعبة كرة الســلة، وواصل التدريب الشــاق ليســجل إنجــازات ويفــوز ببطــولات علــى مســتوى الوطــن، فقــد حصــل علــى العديــد مــن الجوائــز كأفضــل لاعب، وشــارك فــي بطــولات كــرة الطاولــة لــذوي الاحتياجــات الخاصــة وفــاز بغالبيــة البطــولات علــى مســتوى الوطــن بالرغــم مــن إعاقتــه.

ومــع مواظبتــه علــى التدريــب اســتطاع خالــد الانطــلاق علــى مســتوى الوطــن العربــي، خصوصــا فــي لعبــة كــرة الطاولــة لرياضــة ذوي الاحتياجــات الخاصــة (جلــوس علــى الكرســي المتحــرك ووقــوف باســتخدام العــكازات)، حيــث فــاز بميداليــة ذهبيــة دوليــة عــام 2008 فــي الاردن، كمــا نــال الميداليــة البرونزيــة فــي لعبــة كــرة الطاولــة فــي دولــة الامــارات العربيــة عــام 2011، وذلــك ضمــن بطولــة الالعــاب العالميــة.

وتمكــن خالــد بمثابرتــه وإصــراره أن يكــون مدربــا لكــرة القــدم للاطفــال علــى مــدى أكثــر مــن عشــرين عامــا، كمــا أنــه عضــو نشــيط فــي العديــد مــن الاتحــادات واللجــان، فهــو عضــو منتخــب فــي اتحــاد كــرة الطاولــة (للاصحاء) علــى مســتوى الوطــن 2008 - 2004، ورئيــس اللجنــة الفرعيــة لاتحــاد كــرة الطاولــة فــي محافظــة بيــت لحــم، ورئيــس لجنــة المنتخبــات فــي المحافظــة، وعضــو اللجنــة الفرعيــة المســاندةلاتحاد كــرة القــدم الفلســطيني فــي بيــت لحــم ســابقا، ومؤســس ومشــارك فــي العديــد مــن الهيئــات الاداريــة للمؤسســات والانديــة الرياضيــة مثــل نــادي العمــل الرياضــي فــي الدهيشــة ســابقا، ونــادي إبــداع الدهيشــة، واتحــاد كــرة الطاولــة الفلســطيني، ومكتبــة الدهيشــة العامــة سابقا.

 ولــم يستســلم خالــد ولــم يخضــع للتحديــات الحركيــة، فبالاضافــة إلــى المهــارات الرياضيــة التــي يتمتــع بهــا، فهــو يعمــل بكــد كموظــف حكومــي فــي المجلــس الاعلــى للشــباب والرياضــة فــي مدينــة بيــت لحــم، ويحافــظ علــى المشــاركة فــي العديــد مــن الفعاليــات الرياضيــة والانشــطة المجتمعيــة ليضــرب نموذجــا ومثــالا حيــا يقتــدي بــه الاخــرون

فئة المشروع
المركز الاول برنامج هنا القدس المؤسسة الفلسطينية للتنمية الثقافية »نوى

اجتمع فنانون وموسيقيون فلسطينيون على هدف واحد يتمثل في الحفاظ علــى المــوروث الثقافــي الفنــي والموســيقي فــي فلســطين التاريخيــة ونقله للاجيــال القادمــة وخصوصــا الشــباب، وإعــادة إحيــاء مــا أطاحــت بــه النكبــة مــن مؤلفــات موســيقية ومــن مــوروث ثقافــي فلســطيني، وألقــت بهــا وبفنانيهــا إلــى بـلاد الشــتات والمنفــى، وذلــك مــن خلال مبادرة المؤسســة الفلســطينية للتنميــة والثقافــة (نــوى) عبــر برنامجهــا التوثيقــي الثقافــي »هنــا القــدس«.

ويهــدف »هنــا القــدس« إلــى اســتعادة الذاكــرة الثقافيــة الفلســطينية وأعمــال الكثيريــن مــن المبدعيــن الفلســطينيين أمثــال الموســيقارالفلســطيني الراحــل روحــي الخمــاش، وإعــادة هــذه الأعمــال إلــى موطنهــا الأصلــي الفلســطيني، ونقلهــا إلــى الجيــل الفلســطيني الجديــد بطريقــة مبتكــرة، ودون المســاس بــروح وأصالــة العمــل الأصلــي.

وتؤمــن (نــوى( مــن خــلال برنامــج »هنــا القــدس« أن مســؤوليتها الوطنيــة تحتــم عليهــا جمــع هــذا التــراث المنســي ونقلــه إلــى الأجيــال الجديــدة مــن خـلال إعــادة توزيــع الانتاجــات الفنيــة، وبمــا يســهم فــي دحــض روايــة الاخــر التــي تدعــي أن فلســطين قبــل عــام 1948 كانــت عبــارة عــن تجمعــاتٍ ســكانية مبعثــرة لا تحمــل أيــة هويــة ثقافيــة، فجمــع القائمــون علــى المشــروع والــذي بدئ بــه قبل أربعــة أعوام، مؤلفات الموســيقار الراحــل روحــي خمــاش والــذي هاجــر إلــى العــراق عــام 1948، كمــا نجحــت المؤسســة فــي إعــادة أرشــيفه الفنــي إلــى الوطــن، وإعــادة إنتــاج أول ألبــوم للموشــحات فــي تاريــخ المكتبة الموســيقية الفلســطينية.

 وتــوج المشــروع إنجــازه الأول عبــر تنفيــذ عــروضٍ حيــة لألبوم انطلقــت مــن القــدس، ثــم رام اللــه ونابلــس وجنيــن والناصــرة ويافــا وحيفــا وترشــيحا وعــكا. واســتكمالا للجهــود الهادفــة إلــى الاضــاءة علــى مرحلــة حيويــة مــن تاريــخ الموروث الثقافي للشــعب الفلســطيني قبل نكباته المتلاحقة، فقــد تــم توســيع مجموعــة نــوى الموســيقية العربيــة لتضــم 30 عضــوا بيــن موســيقي ومغن، وهــي تواصل العمل علــى إطلاق العمــل الثانــي مــن برنامــج »هنــا القــدس«.

المركز الثاني مشروع إعادة تدوير الاطارات – الخليل

عمــل مــراد دويــك وزوجتــه نــداء دويــك علــى فكــره رائــدة لتقديــم مبــادرة متميــزة مــن شــأنها دعــم الاقتصــاد المحلــي وحمايــة البيئــة الفلســطينية فــي آن معــا، وكانــا يســعيان إلــى أن يكونــا شــريكين للجهــود الوطنيــة المتمثلــة فــي تحقيــق كفــاءة اقتصاديــة والاعتمــاد علــى المنتــوج المحلــي، فقدمــا مشــروع إعــادة تدويــر الاطــارات التالفــة اســتنادا علــى الحقيقــة العلميــة المتمثلــة فــي أن مــادة المطــاط غيــر قابلــة للتحلــل ممــا يشــكل تلوثــا شــديدا فــي البيئــة المحيطــة.

وتقــوم فكــرة المشــروع علــى جمــع الاطــارات التالفــة لاعــادة تدويرهــا ومــن ثــم وضعهــا علــى خــط إنتــاج متكامــل يعمــل على تحويلهــا من منتج عديــم الفائــدة وملــوث للبيئــة إلــى مــواد خــام ذات قيمــة عاليــة، بحيــث تســتفيد منهــا العديــد مــن الصناعــات المحليــة، لاســيما مــن حيث توفير المــواد التــي يحتــاج المصنعيــن إلــى اســتيرادها مــن الســوق الخارجــي مثــل المطاط المســتخدم في صناعــة الاحذية والبــلاط المطاطي وغيره مــن المــواد ذات الطلــب الدائــم والمتنامــي، وذلــك بســعر أقــل مــن نصف ســعر الاســتيراد والتكاليــف المترتبة عليه.

ويتميــز المشــروع بمســاهمته فــي حمايــة البيئــة الفلســطينية، وتوفيــر المــواد الاوليــة الخــام للعديــد مــن الصناعــات فــي الســوق المحلــي وبأســعار أقــل مــن المــواد المســتوردة، مــا مــن شــأنه تخفيــض تكاليــف الانتــاج علــى المصانــع والشــركات المحليــة، بالاضافــة إلــى المســاهمة فــي خلــق فــرص العمــل فــي صناعــات محليــة تواجــه تحديــات اقتصاديــة لاســيما مــع ازديــاد معــدلات البطالــة فــي فلســطين.

وقــد نجــح دويــك وزوجتــه بالاتفــاق مــع عــدد مــن مصانــع الاحذيــة وشــركات صهــر المعــادن ومــواد البناء في محافظــة الخليل لاســتخدام المواد الخــام للمطــاط والاسلاك المعدنيــة الناتجــة عــن إعــادة تدويــر وتحويــل المطــاط بأســعار تنافســية أقــل مــن ســعر الاســتيراد من مصــادر خارجية، ممــا يوفــر علــى هــذه المصانع والشــركات تكاليــف الانتاج والاســتيراد.

 ويأمــل القائمــون علــى المشــروع بتطويــره مــن خــلال المشــاركة فــي الفعاليــات الاقليمية والاســتفادة مــن الخبرات الدوليــة وتقنيات الصناعة الحديثــة، إلــى جانــب التوســع علــى مســتوى محافظــات الوطــن، وذلــك مــن أجــل الاســهام فــي دعــم الصناعــة المحليــة والمنتــج الفلســطيني، مــا سيســهم فــي تعزيــز الاقتصــاد الوطنــي بالاعتمــاد على الموارد المحلية والكفاءات الفلســطينية وتقليل الاعتماد علــى المواد والمنتجات المستوردة

الشخصيات الدولية المكرمة للعام 2014
السيد جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا

متبعــا فلســفة »كــرة القــدم للــكل والــكل لكــرة القــدم« ومؤمنــا بقــدرة هــذه الرياضــة علــى إحيــاء الامــل فــي نفــوس النــاس الذيــن يعيشــون فــي الاماكــن الاقــل حظــا مــن غيرهــا فــي العالــم، عكــف جوزيــف بالتــر ومنــذ توليــه منصــب رئيــس الفيفــا عــام 1998، علــى تقديــم كافــة مــا يلــزم للرياضييــن الفلســطينيين لمســاعدتهم فــي تقديــم وإبــراز الرياضــة الفلســطينية أمــام العالــم كافــة، متجاوزيــن كافــة الحواجــز التــي وضعهــا الاحتــلال ليحــرم الفلســطينيين مــن حقهــم فــي الرياضــة أســوة بشــعوب العالــم.

وقــد التــزم بالتــر بوظيفتــه الانســانية خاصــة فــي فلســطين، حيــث لمــس دور كــرة القــدم فــي الجمــع مــا بيــن الشــعوب والتواصــل فيمــا بينهــم، ولتحقيــق ذلــك حــرص علــى زيــارة فلســطين عــدة مــرات، مفتتحــا فــي كل مــرة صرحــا أو ملعبــا رياضيــا جديــدا. ففــي عــام 2008 دشـن أول ملعــب كــرة قــدم فــي فلســطين بالمواصفــات الدوليــة، مقدمــا لالعبــي كــرة القــدم الحــق فــي اللعــب علــى أراضيهــم، ثــم قــام بافتتــاح ملعــب الشــهيد جمــال غانــم فــي مدينــة طولكــرم فــي العــام 2013، إلــى جانــب تدشــين أكاديميــة بالتــر الرياضيــة فــي نفــس العــام.

ويســعى بالتــر مــن خــالل هــذه المنشــآت الرياضيــة إلــى تطويــر وإعــادة إحيــاء الملاعــب المهترئــة فــي فلســطين، مــن أجــل مســاعدتهم فــي تنميــة مواهبهــم الرياضيــة وممارســة كــرة القــدم كأقرانهــم فــي العالــم علــى الرغــم مــن تضييقــات الاحتــلال الاســرائيلي.

واصــل بالتــر تطبيــق فلســفته الداعيــة إلتاحــة لعبــة كــرة القــدم لــكل إنســان دون تمييــز، مؤسســا فــي العــام 2008 أول اتحــاد نســائي لكــرة القــدم فــي فلســطين، بهــدف مســاعدة المــرأة الفلســطينية فــي تثبيــت حضورهــا كلاعبــة رياضيــة موهوبــة، إلــى جانــب تعزيــز مكانــة الفــرق النســائية فــي المجتمــع أســوة بالذكــور، حتــى يتــم ترســيخ الثقافــة الرياضيــة النســوية فــي المجتمــع الفلســطيني والوصــول برياضــة المــرأة الفلســطينية إلــى مســتوى الاحتــراف علــى المســتويين الاقليمــي والدولــي.

 وقــد ســعى بالتــر مــن خــلال مــا قدمــه لفلســطين إلــى أن تكــون الرياضــة وخاصــة لعبــة كــرة القــدم مصــدرا لتفريــغ الطاقــات وتحريــك مشــاعر الفــرح لــدى الفلســطينيين فــي ظــل واقــع احتلالــي مــر، حامـلا معــه وبعــد كل زيــارة قناعــةً أكبــر بــأن »علــى هــذه الارض مــا يســتحق الحيــاة«. وقــد قــرر مجلــس أمنــاء الجائــزة منــح جائــزة فلســطين الدوليــة للتميــز والابــداع لجوزيــف بالتــر والــذي تمســك بهــذه الارادة والمثابــرة مــن أجــل إعــادة إحيــاء الرياضــة الفلســطينية عالميــا.

السيد ستيف سوسبي الرئيس التنفيذي لجمعية إغاثة أطفال فلسطين

نجــح الســيد ســتيف سوســبي منــذ تأسيســه لـــ »جمعيــة إغاثــة أطفــال فلســطين« فــي العــام 1991 خــلال ســنوات الانتفاضــة الاولــى فــي تغييــر حيــاة الاف الاطفــال الفلســطينيين، وإنقــاذ حياتهــم عبــر توفيــر العــون الطبــي لاولئــك الاطفــال المرضــى والمصابيــن والذيــن يحتاجــون إلــى عنايــة فائقــة، وإرســالهم إلــى الخــارج فــي حــال تعــذر علاجهــم داخــل فلســطين.

وعلــى مــدار الخمســة عشــر ســنة الماضيــة حــرص سوســبي الــذي يشــغل حاليــا منصــب الرئيــس التنفيذي لجمعيــة إغاثة أطفال فلســطين؛ علــى تأميــن العـلاج الطبــي المتخصــص لمئــات الاطفــال المرضــى والجرحــى، وإرســالهم إلــى مستشــفيات متخصصــة تحــت إشــراف أطبــاء متخصصيــن وماهريــن فــي كل مــن الولايــات المتحــدة الامريكيــة، وأوروبــا، والشــرق الاوســط، وقــام سوســبي ومن خــلال الجمعية بتغطيــة كافــة التكاليــف الرئيســية للســفر والاقامــة لــكل الاطفــال ومرافقيهــم، بينمــا تتولــى المستشــفيات وأطباؤهــا المتخصصــون مهمــة تقديــم العــالج الطبــي مجانــا، وهــذا ايضــا يتضمــن الاطفــال الفلســطينيين فــي الشــتات، بالاضافــة الــى اطفــال مــن ســوريا الاردن ، لبنــان، والعــراق بغــض النظــر عــن ديانتهــم ، عرقهــم او جنســياتهم.

واســتطاع سوســبي عبــر علاقاتــه وإدارتــه المميــزة للجمعيــة فــي إطــار عملهــا الانســاني الهــادف إلــى إنقــاذ حيــاة الاطفــال؛ تأســيس شــبكة مــن العلاقــات لتجنيــد الالاف مــن المتطوعيــن مــن مختلــف دول أوروبــا والولايــات المتحــدة الامريكيــة، لاســتضافة الاطفــال المرضــى والجرحــى ومــد يــد العــون لهــم خــلال علاجهــم فــي الخــارج، بالاضافــة لبنــاء برامــج لعــالج الاطفــال المصابيــن بأمــراض القلــب الخلقيــة المميتــة.

وقــد افتتحــت » جمعيــة إغاثــة أطفــال فلســطين« قســم لعــالج ســرطان الاطفــال يعتبــر الاول والوحيــد مــن حيــث تقديــم خدماتــه للعامــة وذلــك فــي العــام 2013 ،حيــث اطلــق عليــه اســم هــدى المصــري تخليــدا لذكــرى زوجتــه الراحلــة ، و يقــوم القســم بتوفيــر العــالج لالطفــال الفلســطينيين والذيــن ليتاح لهــم العــالج فــي ظــل الاحتــلال.

وتقديــرا لجهــوده وتفانيــه لدعــم أطفــال فلســطين مــن حيــث توفيــر الرعايــة الصحيــة المتخصصــة، وتثمينــا لانجازاتــه فــي إيصــال الوجــه الانســاني للقضيــة الفلســطينية إلــى العالــم؛ قــرر مجلــس أمنــاء الجائــزة منــح ســتيف سوســبي جائــزة فلســطين الدوليــة للتميــز والابــداع. 

الطبيبة سوي شاي آنغ مؤلفة كتاب من بيروت إلى القدس

 آثــرت الطبيبــة البريطانيــة ســوي شــاي آنــغ تــرك العاصمــة البريطانيــة واللحــاق بزملائهــا الاطبــاء فــي المنظمــات الدوليــة إلــى بيــروت لتقديــم الدعــم الاغاثــي والطبــي فــي مخيمــات اللجــوء الفلســطينية بلبنــان خـلال اجتيــاح 1982، رحلــت آنــغ إلــى بيــروت معتقــدة أن الوجــود للفلســطينيين وأن منظمــة التحريــر مــا هــي الا »منظمــة إرهابيــة تكــره اليهــود«. أمــا اليــوم وبمجــرد النظــر إلــى عينيهــا تســتطيع أن تلمــح بريــق العزيمــة والاصــرار علــى تقديــم كل الدعــم والمســاندة لمــن بقــي حيــا بعــد تلــك المجــزرة الدمويــة التــي ال تــزال صورهــا راســخة فــي ذاكرتهــا، تلــك المجــزرة التــي شــهدتها آنــغ بــأم عينيهــا مــن 18 – 15 أيلــول 1982 فــي مخيمــي صبــرا وشــاتيلا للاجئيــن الفلســطينيين.

مــا قدمتــه آنــغ لانقــاذ الجرحــى والضحايــا علــى الرغــم مــن الظــروف الصعبــة فــي المخيميــن المنكوبيــن مــن انقطــاع للكهربــاء وافتقــار إلــى المعــدات الطبيــة والادويــة، قابلــه كــرم واحتــرام مــن قبــل الناجيــن مــن المجــزرة، تجربتهــا فــي مخيمــي صبــرا وشــاتيلا دفعتهــا لتــدون شــهادتها علــى المجــزرة فــي كتــاب »مــن بيــروت إلــى القــدس«، هــذا الكتــاب هــو اجــلال للفلســطينيين واهــداء لهــم ولاصدقائهــم حيــث تقــول: »كان هــؤلاء هــم النــاس الذيــن فتحــوا لــي بيوتهــم المهدمــة، وقدمــوا لــي القهــوة العربيــة، ومــا تيســر لهــم مــن زاد، وكان بســيطا متواضعــا ، ولكنهــم يبذلونــه بســخاء وطيــب نفــس. كانــوا يقصون علــي قصــص حياتهــم المحطمــة، وكيــف جــاؤوا لاجئين إلــى لبنــان. وأطلعونــي علــى صــور قديمــة باهتــة لعائلاتهــم ومنازلهــم فــي فلســطين قبــل 1948 وأرونــي مفاتيحهــا الضخمــة التــي مــا زالــوا يحفظونهــا وكأنهــا كنــز ثميــن«.

لــم تتوقــف شــهادة آنــغ للمجــرزة هنــا، بــل أخــذت عهــدا علــى نفســها لمواصلــة دعــم الفلســطينيين، ولتعــرف العالــم بحقيقــة الشــعب الفلســطيني الــذي هّجــر مــن أرضــه وقُتــل بــدمٍ بــارد أو هــدم منزلــه الثانــي بعــد منزلــه الاول قبــل اللجــوء. وعنــد عودتهــا إلــى لنــدن شــاركت آنــغ أصدقــاء وزمــالء لهــا فــي تأســيس منظمــة Medical Aid for Palestinians) MAP) فــي لنــدن وذلــك عــام 1984، والتــي تقــدم الخدمــات الطبيــة والاغاثيــة الطارئــة للشــعب الفلســطيني وللاطفــال فــي الضفــة الغربيــة وقطــاع غــزة وفــي مخيمــات اللجــوء بلبنــان، ولاتــزال المنظمــة والتــي أصبحــت آنــغ عضــوا راعيــا فيهــا، مــا زالــت تقــدم خدماتهــا فــي فلســطين ولبنــان حتــى اليوم.كمــا وعملــت وعاشــت فــي غــزة خلال الانتفاضــة الاولــى لرعايــة الجرحــى الفلســطينيين.

ســيبقى اســم الطبيبــة آنــغ محفــورا فــي ذاكــرة كل فلســطيني طفــلا كان أم شــيخا نجــا مــن المجــزرة، كمــا ســتبقى وجوههــم وأصواتهــم المســتغيثة محفــورة فــي ذاكرتهــا، بــل إن اســمها ســيظل محفــورا فــي كتــاب تاريــخ اللجــوء الفلســطيني كواحــدة مــن مناضلــي الانســانية لا زالــت تعمــل لتعــرف العالــم بالحقيقــة، ولا زالــت تســعى ليحصــل كل طفــل فلســطيني علــى حقــه فــي الحيــاة. وتقديــرا وعرفانــا لدورهــا الانســاني فــي دعــم شــعبنا، وهــي الطبيبــة التــي قلدهــا الرئيــس الشــهيد يــا ســر عرفــات بوســام نجمــة فلســطين، قــرر مجلــس أمنــاء الجائــزة منحهــا جائــزة فلســطين الدوليــة للتميــز والابــداع .

السيد عارف مسعود نقفي المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة أبراج كابيتال

لــم يــأل الســيد عــارف مســعود نقفــي المؤســس والرئيــس التنفيــذي لمجموعــة أبــراج كابيتــال جهــدا للتخفيــف مــن معانــاة أطفالنــا فــي قطــاع غــزة بعــد العــدوان الاســرائيلي الــذي شــنته آلــة الحــرب الاســرائيلية علــى شــعبنا فــي القطــاع عــام 2008، لتخلــف وراءهــا الخــراب والدمــار. اطلــق الســيد نقفــي برنامــج »مســتقبلي« مــن خــلال مجموعــة أبــراج كابيتــال وبالشــراكة مــع مؤسســة »التعــاون« عــام 2009، بهــدف تقديــم كافــة ســبل الدعــم للاطفــال الايتــام جــراء استشــهاد أحــد الابويــن أو كلاهمــا خـلال العــدوان الاســرائيلي. ويهــدف برنامــج »مســتقبلي« إلــى تمكيــن الاطفــال والشــباب الايتــام، نظــرا للظــروف القاهــرة التــي تعــرض لهــا هــؤلاء الاطفــال بســبب العــدوان، وبمــا يكفــل توفيــر الحيــاة الكريمــة لهــم، وتحقيــق تطلعاتهــم وآمالهــم مــن أجــل مســتقبل وحيــاة أفضــل. ومــع تأسيســه للبرنامــج، ســاهم الســيد نقفــي بمنحــة بقيمــة 10 مالييــن دوالر لرفــد برنامــج »مســتقبلي« مــن أجــل تلبيــة احتياجــات 1804 طفــل مــن أيتــام الحــرب علــى القطــاع، بحيــث يتمكــن البرنامــج مــن تقديــم الدعــم لمــدة تزيــد عــن 22 عامــا. وإلــى جانــب حرصــه علــى تلبيــة نــداء الانســانية تجــاه أيتــام غــزة، ســاهم الســيد نقفــي فــي العديــد مــن البرامــج والمشــاريع التنمويــة لدعــم الشــباب وتحفيــز الريــادة والابــداع، وحصــل علــى العديــد مــن الجوائــز المتنوعــة، حيــث حــاز علــى جائــزة اوســلو للاعمــال مــن اجــل الســالم والتــي تعتبــر اعلــى تكريــم يعطــى لرجــال الاعمــال الذيــن يبنــون قيــم انســانية مشــتركة بيــن عالــم الاعمــال والمجتمــع مــن اجــل الســلام والاســتقرار. كذلــك حصــل علــى جائــزة the Sitara-i-Imtiaz » نجــم الابــداع« والتــي تعتبــر اعلــى وســام تمنحــه حكومــة الباكســتان للمدنييــن، وفــي العــام 2011 اختــارت مجلــة برايفــت اكويتــي انترناشــيونال الســيد نقفــي ضمــن أكثــر 50 شــخصية مؤثــرة فــي صناعــة الاصــول الخاصــة، وفــي العــام 2008 اســس الســيد نقفــي وعائلتــه »مؤسســة امــان« وهــي اكبــر مؤسســة مجتمعيــة غيــر حكوميــة فــي الباكســتان تركــز علــى الصحــة والتغذيــة والتدريــب المهنــي والتعليــم. وتقديــرا لنبــل مشــاعره وعطائــه المتواصــل فــي دعــم أطفــال شــعبنا وقضيتنــا الفلســطينية، قــرر مجلــس أمنــاء الجائــزة منــح الســيد عــارف نقفــي جائــزة فلســطين الدوليــة للتميــز والابــداع، ليكــون نموذجــا ملهمــا فــي العطــاء والعمــل الانســاني.