السنة : 2014

الفائز  : السيد محمد العربي

الفئة :  ذوي الاحتياجات الخاصة

المركز : الاول

 

 جوانب التميز

بخطــى ثابتــة وطمــوح عــال تمكــن محمــد عــوض العربــي إبــن قطــاع غــزة مــن تخطــي إعاقتــه، وذلــك عبــر مســاهمته فــي تغييــر حيــاة الكثيرين من ذوي االحتياجــات الخاصة، فقــد أوجــد أفــكارا خلاقــة لحــل مشــكلة المقاعــد المخصصــة لــذوي الاعاقــة والتــي تعمــل بالتيــار الكهربائــي، حيــث قــام بتحويــل 21 مقعــدا كهربائيــا متحــركا للعمــل بالطاقــة الشمســية وخرجــت فكــرة تدشــين مشــروع الطاقــة الشمســية الاول والوحيــد علــى مســتوى محافظــات الوطــن إلــى النــور بتمويــل مــن برنامــج الامــم المتحــدة الانمائــي UNDP، وذلــك بهــدف معالجــة انقطــاع التيــار الكهربائــي المتكــرر، والحــد مــن تأثيــره علــى الاشــخاص مــن ذوي الاحتياجــات الخاصــة والتســهيل عليهــم للقيــام بمهامهــم اليوميــة.

وخــلال مســيرته العمليــة، أصــدر العربــي أول كتيــب حــول رياضــة ذوي الاعاقــة فــي فلســطين بعنــوان »آليــات التعامــل مــع الاطفــال مــن  ذوي الاعاقــة رياضيــا« والــذي تــم تمويــل طباعتــه مــن مؤسســة هانــدي كاب انترناشــيونال، كمــا قــام بتأســيس أول نــادي رياضــي لــذوي الاحتياجــات الخاصــة فــي قطــاع غــزة بمجهــوده الشــخصي، والــذي أصبــح مــن أفضــل الانديــة الرياضيــة علــى مســتوى القطــاع مــن حيــث تنشــئة جيــل جديــد مــن الرياضييــن.

ولــم تثنــه إعاقتــه مــن تحقيــق أحالمــه؛ حيــث حصــل علــى شــهادة البكالوريــوس فــي إدارة الاعمــال عــام 2009  ، كمــا يشــغل اليــوم عــددا مــن المناصــب كرئيــس مجلــس إدارة نــادي الســالم الرياضــي للاشــخاص ذوي الاعاقــة، وأميــن ســر اللجنــة البارالومبيــة الفلســطينية بالانتخــاب نظــرا لتميــزه فــي خدمــة الجانــب الرياضــي لــذوي الاعاقــة علــى مســتوى الوطــن، وعضــو فــي مؤسســة المجموعــة المركزيــة لــذوي الاعاقــة، ونائــب رئيــس مركــز الهمــم الشــبابية، وعضــو مجلــس إدارة منظمــة أنصــار الاســرى.

 وطمــوح العربــي لــم يتوقــف عنــد هــذا الحــد، فهــو يأمــل بالترشــح للمجلــس التشــريعي الفلســطيني ليمثــل ذوي الاحتياجــات الخاصــة، وذلــك مــن أجــل خدمــة هــذه الشــريحة وتســليط الضــوء علــى واقعهــا، ولحشــد الدعــم والمســاندة مــن قبــل المؤسســات المختلفــة، بمــا سيســهم فــي تمكيــن الاشــخاص مــن ذوي الاحتياجــات الخاصــة مــن التأقلــم والتغلــب علــى الصعوبــات التــي تحيــط بهــا، لا سيما وأن هــذه الفئــة قــادرة علــى التميــز والابــداع والعطــاء والمشــاركة فــي عمليــة البنــاء والتنميــة فــي الوطــن

للاطلاع على فيلم الجائزة يرجى الضغط هنا